أهم الأخبارجامعات

تعليم التمريض وعصر التكنولوجيا الحديثة في مؤتمر علمي بكلية التمريض جامعة القاهرة

 

د.الخشت: نخبة من الخبراء يشاركون في فعاليات المؤتمر لتبادل الخبرات ونتائج الأبحاث فى علوم التمريض الحديثة

ضرورة التدريب المستمر على أحدث الوسائل التكنولوجية فى مجال التمريض وتطوير أساليب البحث العلمي

د. عبير زغلول: مناقشات المؤتمر تناولت تأثير التكنولوجيا الحديثة على التغير المناخى وسلوكيات التقليل من مخاطره

نظمت كلية التمريض بجامعة القاهرة، تحت رعاية الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة، وإشراف الدكتور محمد سامي عبد الصادق نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتورة عبير سعد زغلول عميد الكلية، المؤتمر العلمي السنوي السابع عشر بعنوان “تعليم التمريض وعصر التكنولوجيا الحديثة”،بحضور وكلاء الكلية وأعضاء هيئة التدريس والطلاب، ولفيف من الأطباء والعاملين في مجال الرعاية الصحية.

وأوضح الدكتور محمد الخشت، أن المؤتمر شارك فيه نخبة من الخبراء بالمجال الأكاديمي والبحثي لتبادل الخبرات ونتائج الأبحاث في علوم التمريض الحديثة، مشيرًا إلى أن المؤتمر قدّم عدة توصيات هامة حول ضرورة التدريب المستمر على الوسائل التكنولوجية الحديثة في مجال التمريض خاصة التعليم الافتراضي، وتطوير أساليب البحث العملي، ورفع الوعي لدي الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين بالكلية حول مفهوم التغيرات المناخية، والتأكيد على عدة مفاهيم تتعلق بالسلوكيات الصحيحة التي يجب إتباعها لترشيد الاستهلاك وإعادة التدوير، مؤكدًا أن التمريض يمثل واحدًا من الركائز الأساسية الهامة لمنظومة الرعاية الصحية والطبية المتكاملة التي تحرص جامعة القاهرة على تحقيقها.

ومن جابنها، قالت الدكتورة عبير سعد زغلول عميد الكلية، إن المؤتمر تضمن عدة محاضرات حول تأثير التكنولوجيا الحديثة على التغير المناخي والصحة، والسلوكيات التي يجب اتباعها للتقليل من مخاطر التغيرات المناخية، والطرق الحديثة والمبتكرة في التعليم الطبي، مشيرًة إلى أن المؤتمر ناقش أهم الإنجازات التي حققتها الكلية والمعهد الفني للتمريض، وإنجازات الأقسام العلمية والمراكز والوحدات الخاصة بالكلية، والمعوقات التي واجهتهم وخطط التحسين.

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق