أهم الأخبارجامعات

وزير التعليم العالي ومحافظ بني سويف ورئيس جامعة بني سويف يفتتحون عددًا من مشروعات الجامعة

 

401 مليون جنيه إجمالي تكلفة المشروعات بجامعة بني سويف الحكومية
افتتاح مستشفى الأورام والحروق ومبنى العيادات الخارجية

افتتح د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، صباح اليوم الثلاثاء، عددًا من المشروعات الخدمية والتعليمية بجامعة بني سويف، برفقة د. محمد هاني غنيم محافظ بني سويف، ود. منصور حسن رئيس جامعة بني سويف، وبحضور هشام فاروق، مساعد الوزير للتحول الرقمي، ود. أنور إسماعيل، المدير التنفيذي لصندوق الاستشارات والدراسات والبحوث الفنية، ولفيف من قيادات الوزارة والجامعة.

وفي مستهل جولته، اجتمع الدكتور أيمن عاشور بمجلس الجامعة وعمداء الكليات، كما التقى بأول مُعيدتين تم تعيينهم من ذوي الهمم بالجامعة وأجرى سيادته حديثًا معهما وتمنى لهما التوفيق والسداد.

وصرح الدكتور عادل عبدالغفار المُستشار الإعلامي والمتُحدث الرسمي للوزارة، أن الوزير قام خلال الزيارة بافتتاح مجموعة من المشروعات الخدمية والتعليمية بالجامعة بتكلفة إجمالية بلغت 401 مليون جنيه، حيث افتتح مستشفى الأورام والحروق والذي بلغت مساحته 800 متر وبسعة 500 سرير مُجهز بأحدث الأجهزة الطبية، بتكلفة تقديرية بلغت 170 مليون جنيه، حيث تعُد أول مستشفى مُستقل لعلاج الحروق والأورام بالمحافظة وشمال الصعيد.

وأضاف المتُحدث الرسمي، أن الوزير افتتح مبنى العيادات الخارجية، وهو مبنى مُنفصل تمامًا عن المبنى الرئيسي للمستشفى، ويضم المبنى 30 عيادة تشمل جميع التخصصات بالمستشفى وتستوعب جميع مرضى الخدمات الطبية الخاصة وذلك بتكلفة 7 مليون جنيه، كما افتتح الوزير أول محطة توليد الأكسجين بالمستشفيات بالجامعات المصرية، على مساحة 80 مترًا بمبنى مستقل، وبإنتاج ما يزيد عن 120 متر مكعب في الساعة، وتوفر المحطة ما يزيد عن 5 مليون جنيه من النفقات بالعام الواحد مما يساعد في ترشيد الإنفاق، وتبلغ تكلفة المحطة 26 مليون جنيه.

وأضاف المتُحدث الرسمي، أن الوزير افتتح مبنى الاختبارات الإلكترونية والذي صُمم طبقًا للمواصفات والمعايير الدولية، ومُزود بأنظمة صوتية وكاميرات مراقبة وأجهزة حاسب آلي ذات كفاءة عالية، يتم توصيلها بشبكة الاختبارات بوزارة التعليم العالي، وذلك لتطبيق الاختبارات الإلكترونية بجميع مُجمعات الجامعة، ويسع المركز خمسة آلاف طالب ومكون من ثلاثة طوابق، وبلغت تكلفة المبنى 49 مليون جنيه، كما افتتح سيادته مبنى كلية السياسة والاقتصاد والمكون من أربعة طوابق بمجمع التعليم الصناعي ومُجهز بقاعات ومدرجات تعليمية لتسع أعداد الطلاب الموجودة والمُتوقعة بالكلية وبلغت تكلفة المبنى 73 مليون جنيه، وقام الوزير بافتتاح مبنى كلية التربية “تعليم أساسي” بالمجمع شرق النيل، والذي يتكون من أربعة طوابق ويضم قاعات تدريس مُجهزة ومدرجات لتسع أعداد الطلاب بالكلية وبتكلفة بلغت 75 مليون جنيه ، ثم افتتح الوزير تطوير ملعب الخماسي، والذي تم تغيير أرضية الملعب به وتجهيزه على أعلى مستوى بقيمة بلغت مليون جنيه

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق