أهم الأخبارمعاهد

مصر تبدأ مواجهة تأثير التغيرات المناخية على سواحل مطروح

مصر تبدأ مواجهة تأثير التغيرات المناخية على سواحل مطروح

بروتوكول مع ” علوم البحار ” لدراسة وعلاج عمليات التآكل والنحر للسواحل

بدأت الدولة المصرية في اتخاذ إجراءات حثيثة للحد من التأثيرات السلبية للمناخ على سواحل محافظة مطروح ..ووقع المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد برئاسة د.عمرو زكريا حمودة بروتوكول تعاون في هذا الشأن مع محافظة مطروح برئاسة اللواء خالد شعيب

يهدف البروتوكول الى خدمة أبناء محافظة مطروح فى مواجهة الاثار السلبية لتغيرات المناخ والتى تؤثر على سواحل مطروح ووضع رؤية متكاملة لحماية السواحل للمحافظة من اى تهديدات او اى تاثيرات نتيجة التغيرات المناخية وتقديم الخبرات العلمية بالمعهد والدراسات التى تمت لمحافظة مطروح ودعمها فى كافة الانشطة الاقتصادية الداعمة للثروات الخاصة بالاقتصاد الازرق .

تم انعقاد الاجتماع بين قيادات محافظة مطروح و د.عمرو زكريا رئيس المعهد وخبراء المعهد بمقر محافظة مطروح لدراسة كافة التاثيرات منها فى مجال الثروة السمكية والبحث عن الاسفنج الموجود على سواحل مطروح بالاضافة الى كافة تاثيرات التغيرات نتيجة عمليات التاكل والنحر على طول سواحل مطروح وعرض رؤية متكاملة لمواجهة هذه المخاطر التى تؤثر على السياحة بمحافظة مطروح .

وتم خلال الاجتماع الاتفاق على عقد العديد من ورش العمل خلال الاشهر القادمة لتوعية ابناء مطروح بكافة التحديات التى تواجهها المحافظة وكيفية دعم المواطن البسيط للمحافظة فى هذه المجالات وخاصة فى مجال الثروة السمكية ودعم الصيادين فى مناطق تجمعات هذه المصايد بالاضافة الى تكليف المعهد بعمل الدراسات البحثية بتاثير تداخل مياه البحر على المياه الجوفية بسواحل مطروح التى تؤثر على مجال الزراعة والانشطة الزراعية الموجودة بمحافظة مطروح فى كافة الاوجه واعداد تقارير تقدم للمحافظ.

كما شهد الاجتماع التنسيق بين المحافظة والمعهد القومى لعلوم البحار والمصايد فى مجال الانشطة التى سوف يقدمها المعهد فى COP27 والانشطة العديدة والمشاركة فى COP27 لتوضيح كيفية التعاون ونقل الخبرات الى محافظة مطروح من الخبراء الاجانب الموجودين فى COP27 . .

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق