أهم الأخبارمنوعات

الدكتور محمد حمزة مستشارا للجامعة الأمريكية بالقاهرة 

أعلنت الجامعة الأمريكية بالقاهرة تعيين الدكتور محمد حمزة مستشارا للجامعة. يتمتع الدكتور حمزة بخبرة واسعة في مجالات الإدارة والقيادة في القطاع الحكومي والأوساط الأكاديمية، بالإضافة إلى مجال خبرته الأساسي كأستاذ كيمياء بجامعة عين شمس. قبل انضمامه للجامعة شغل الدكتور حمزة منصب المستشار الثقافي المصري ورئيس البعثة التعليمية بالولايات المتحدة الأمريكية المشرف على المكتب الثقافي والتعليمي المصري بكندا. يأتي الدكتور حمزة خلفا للدكتور أشرف حاتم الذي شغل منصب مستشار الجامعة الأمريكية بالقاهرة منذ عام 2017.
يعد مستشار الجامعة الأمريكية بالقاهرة بمثابة حلقة الوصل بين الحكومة المصرية والجامعة، ويتضمن عمله مواصلة تطوير العلاقات الطيبة بين الجامعة والمؤسسات المصرية والمجلس الأعلى للجامعات.
أشار حمزة لخطته المستقبلية والتي تتمثل في استكمال مجهودات التميز والابتكار وخدمة المجتمع بالجامعة الأمريكية بالقاهرة لمواصلة تطوير علاقة الجامعة بالحكومة المصرية واستكشاف المزيد من فرص المشاركة والتعاون الأكاديمي مع المؤسسات التعليمية النظيرة في مصر والعالم. يقول حمزة: “أخطط بشكل خاص للتركيز على الفرص التي يمكن للجامعة الأمريكية بالقاهرة أن تساهم فيها بشكل أكبر في تنمية مصر من خلال البحث والابتكار.”
كما يهدف حمزة لدعم جميع مشروعات الجامعة وأوجه تعاونها في مجالات التعليم والبحث إلى جانب الفنون والأنشطة الثقافية في مصر وعبر المنطقة. يقول: “ساعدتني تجربتي كرئيس لقطاع الشؤون الثقافية والبعثات بوزارة التعليم العالي في تسهيل شؤون أعضاء هيئة التدريس ومشاركة الطلاب وهو ما أعتزم استكماله خلال فترة وجودي في الجامعة الأمريكية بالقاهرة.” عمل حمزة أيضاً على تطوير الشؤون الثقافية الدولية ومساعدة الحاصلين على المنح الدراسية المصرية خلال فترة الدراسة والأبحاث في الولايات المتحدة الأمريكية أثناء عمله آنذاك كمستشار ثقافي وتعليمي. ويؤكد حمزة أن هذه الخبرة ستتيح له البحث عن المزيد من فرص التعاون في التعليم القائم على العلاقة طويلة الأمد بين الولايات المتحدة ومصر والجهود الكبيرة التي تبذلها الجامعة الأمريكية بالقاهرة في تدويل التعليم العالي.
يقول حمزة أن الجامعة قامت على مدار قرن ببناء ثقافة القيادة بين خرجيها والتعلم مدى الحياة والتعليم المستمر وخدمة المجتمع. “تواصل الجامعة الأمريكية بالقاهرة بناء إرثها ولهذا انضممت للجامعة لأحظى بشرف المساهمة في هذا الإرث الهام والرسالة التي تخدم كل من مصر والمجتمع الدولي. فمع خبرتي في نظامي التعليم الأمريكي والمصري، آمل أن أكون قادرًا على الإضافة لهذا الإرث.”
شغل الدكتور حمزة من قبل منصب الأمين المساعد للمجلس الأعلى للجامعات للعلاقات الدولية، ورئيس الإدارة المركزية للبعثات بوزارة التعليم العالي، والملحق الثقافي المصري بالولايات المتحدة الأمريكية ورئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات بوزارة التعليم العالي.

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق