أهم الأخبارمدارس

وزير التعليم يعلن دمج القنوات التعليمية فى البرامج الدراسية

 

 

عقد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم، اجتماعًا مع مديري عموم تنمية المواد الدراسية بديوان عام الوزارة؛ لمتابعة عدد من الإجراءات الإدارية والفنية الخاصة بالاستعداد للعام الدارسي الجديد 2022/2023.

وأكد الوزير، على الدور الهام لمديري عموم تنمية المواد الدراسية، ومشاركتهم فى إعداد المناهج الدراسية، وفى اللجان التى تقوم بمراجعة نماذج الإجابة في امتحانات الثانوية العامة (الدور الثاني) لإجراء أي تعديلات لازمة قبل التصحيح.

وناقش حجازي، آليات تنفيذ دمج القنوات التعليمية والتكنولوجيا فى البرامج الدراسية، مشيرًا إلى أنه سيتم إعداد جدول لمواعيد البث يكون متاحًا لأولياء الأمور؛لمتابعة أبنائهم فى مشاهدة الدروس، مؤكدًا أن هذه الآليات تعظم الموارد وتحقق القيمة المضافة وتجذب الطلاب للدراسة وتساعد في الحد من ظاهرة الدروس الخصوصية.

ووجه بتعظيم الاستفادة من بنك المعرفة والمنصات التعليمية، وقيام مديري عموم تنمية المواد الدراسية باستخراج الروابط الهامة المتصلة بتدريس كل موضوع في المنهج لتكون متاحة لجميع المعنيين من الطلاب والمعلمين والموجهين وأولياء الأمور لإثراء العملية التعليمية.

وكلف حجازي، مديري عموم تنمية المواد الدراسية، بإعداد دليل الطالب في كل مادة والذي يحتوي على الأنشطة، والرابط الخاص بالدروس والموضوعات الدراسية الموجودة علي بنك المعرفة ومنصات الوزارة الإلكترونية، وإعداد مراجعة الكتب بالتعاون مع المركز القومي للمناهج، فضلًا عن إعداد حقيبة تدريبية للصف الخامس.

وخلال الاجتماع، أكدت الدكتورة راندا شاهين رئيس قطاع التعليم العام، على التواصل مع الموجهين بالمديريات لتنفيذ كافة التعليمات والكتب الدورية التي يصدرها الدكتور الوزير، والتأكيد على إعداد المديريات خطط متابعة مستمرة طوال العام؛ لمتابعة العملية التعليمية ورفع التقارير للوزارة فيما يتعلق بالمناهج وطرق تدريسها وانتظام العملية التعليمية.

وشددت رئيس قطاع التعليم على متابعة برامج تدريب المعلمين وقياس أثرها ومدى الاستفادة منها داخل القاعات، فضلًا عن إعداد حصر كامل للتدريبات التي قد تتم لكل مادة خلال العام وتقييمها فنيًا للطالب والمعلم.

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق