أهم الأخبارالأخبار

وزير التعليم العالي يبحث آليات التعاون العلمي والتكنولوجي مع  سفير كوريا الجنوبية

استقبل د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أمس  هونج جين ووك سفير كوريا الجنوبية بالقاهرة؛ لبحث سبل التعاون بين مصر وكوريا الجنوبية فى المجالات العلمية والتعليمية والبحثية والتكنولوجية، وذلك بمقر الوزارة.
فى بداية الاجتماع، أكد الوزير حرص مصر على تدعيم أواصر التعاون مع كوريا الجنوبية، لافتًا إلى العلاقات التاريخية والتطورات الإيجابية بين البلدين، خاصة بعد إنشاء الكلية المصرية الكورية لتكنولوجيا الصناعة والطاقة بجامعة بني سويف التكنولوجية، مشيدًا بهذا المشروع التعليمي الضخم كأحد النماذج المثمرة للتعاون بين البلدين، والذي يهدف إلى تزويد سوق العمل المصرية بالعمالة المؤهلة لتنفيذ المهام المنوطة بها على أعلى مستوى فني.
وأشار د. عبدالغفار إلى أهمية الاستفادة من الخبرة الكورية خاصة في المجالات التكنولوجية، فضلاً عن تبادل الخبرات، وزيادة مجالات التعاون بين الجانبين في كافة التخصصات، ومنها: التعليم الفني، والتدريب المهني، وتأهيل الطلاب لسوق العمل.
ولفت د. عبدالغفار إلى أهمية التعاون بين الجانب الكوري ومعهد بحوث الإلكترونيات التابع للوزارة خاصة فيما يخص مجال أودية العلوم، مشيدًا بالخبرة الكورية فى هذا المجال، مشيرًا لأهمية مدينة العلوم والتكنولوجيا التابعة للمعهد لتكون وادي من أودية العلوم فى مجال البحوث والإلكترونيات، موجهًا الدعوة للسفير الكوري لزيارة الغرفة النظيفة بمعهد بحوث الإلكترونيات، وهو المشروع الذي تم تصميمه ليكون نواة للنهوض بصناعة الإلكترونيات فى الشرق الأوسط، مشيدًا بخبرات الجانب الكوري فى مجال إنشاء الغرف النظيفة.
وخلال الاجتماع، بحث الجانبان آليات التعاون بين مصر وكوريا الجنوبية؛ للاستفادة من الخبرة الكورية فى مشروعات الجامعات التكنولوجية الجديدة المزمع بدء الدراسة بها فى سبتمبر ٢٠٢٢، وأكد الوزير أهمية أن تتضمن الدراسة بتلك الجامعات برامج دراسية جديدة تتفق مع طبيعة المناطق الصناعية التى بها تلك الجامعات واحتياجات سوق العمل.
كما ناقش الجانبان إمكانية عقد المزيد من الاتفاقات والشراكات بين البلدين، والاتفاق على تشجيع البحوث المشتركة في مجالات التعليم، والفضاء، وتكنولوجيا المعلومات.
ومن جانبه، أكد السفير الكوري على عمق العلاقات بين مصر وكوريا الجنوبية، مشيدًا بالتطور الذي تشهده العلاقات بين البلدين، مؤكدًا حرص بلاده على دفع وتشجيع التعاون الثنائي مع مصر خلال المرحلة المقبلة على كافة الأصعدة خاصة التعليمية والتكنولوجية.
وأشار السفير الكوري إلى التعاون مع وكالة الفضاء المصرية فى مجال علوم وتكنولوجيا الفضاء، مشيدًا بإمكانيات وكالة الفضاء المصرية، مؤكدًا أن قطاع الفضاء يعد من القطاعات الهامة.
شهد اللقاء، د. أيمن عاشور نائب الوزير لشئون الجامعات، د. أشرف العزازي رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات، د. أحمد الحيوى مستشار الوزير للتعليم الفني والأمين العام لصندوق تطوير التعليم بمجلس الوزراء، د. محمد شكر ندا القائم بأعمال رئيس جامعة بنى سويف التكنولوجية.
الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق