أهم الأخبارجامعات

وزير التعليم العالي في اجتماع الأعلى للجامعات بجامعة حلوان  سرعة إعلان الجداول الدراسية للعام الدراسي الجديد. 

تكثيف جهود الجامعات لتطعيم الأساتذة والطلاب والعاملين.
 ربط تواجد الطلاب بالحرم الجامعي بحصولهم على التطعيم.
 عقد المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي في ديسمبر القادم.
كتب زكي السعدني
أكد الدكتور خالد عبد الغفار  وزير التعليم العالي في اجتماع اىمجلس الاعلي للجامعات على استعداد كافة الجامعات لبدء العام الدراسي 2021-2022، وتوفير كافة الاحتياجات اللوجستية التي تضمن انتظام سير العملية التعليمية بنجاح، وكذلك جاهزية المُدرجات والقاعات الدراسية والمعامل والمدن الجامعية، والتأكيد على اتباع كافة معايير السلامة والأمان بجميع المنشآت الجامعية، لضمان توفير بيئة تعليمية آمنة للطلاب.
وشدد علي  تكثيف جهود الجامعات في تطعيم كافة عناصر المنظومة التعليمية، تنفيذًا لتوجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وقرارات لجنة الأزمات برئاسة السيد رئيس الوزراء، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد بالجامعات، وتفويض السادة رؤساء الجامعات باتخاذ كافة الإجراءات الإلزامية لضمان سرعة التطعيم لكافة منسوبي الجامعات، وربط تواجد الطلاب بالحرم الجامعى بحصولهم على التطعيم،  ضمانًا لتحقيق عام دراسى آمن صحيًا لكافة عناصر المنظومة التعليمية، موجهًا برفع حالة الاستعداد بكافة المستشفيات الجامعية للتعامل مع أي مُستجدات تخُص فيروس كورونا، بالتزامن مع قرب بدء العام الدراسي الجديد.
 واكد سرعة إعلان الجداول الدراسية قبل بدء العام الدارسي الجديد؛ لضمان انتظام الدراسة بالحرم الجامعي، مع الاستعداد الكامل من جانب الجامعات لإدارة كافة السيناريوهات المُحتملة في تسيير نظام الدراسة، وفقًا لتطور الوضع الوبائي لجائحة كورونا، والتشديد على الحزم الكامل في تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية على مستوى ارتداء الماسك الطبي (الكمامة)، والإلتزام بالتباعد الاجتماعي لجميع المتواجدين داخل الحرم الجامعي، فضلًا عن تكثيف عمليات التطهير والتعليم؛ لضمان سلامة جميع عناصر المنظومة التعليمية مع تفعيل منظومة المتابعة والمراقبة اليومية للجنة إدارة الأزمات بالجامعات.
كماأكد الوزير على ضرورة وضع خطط تنفيذية للأنشطة الثقافية والفنية والرياضية، لدورها الفعال في تنمية مهارات الطلاب في كافة المجالات، وتنمية فهمهم للتحديات المعاصرة التي تواجه الوطن، وكذلك الاهتمام بعقد الندوات التي تستهدف تنمية الوعي القومي لدى الطلاب، وتنظيم زيارات ميدانية للمشروعات القومية الكبرى التي تنفذها الدولة في مختلف القطاعات
وأعلن الوزير انعقاد النسخة الثانية من المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي (GFHS) في الفترة من 8 إلى 10 ديسمبر 2021 بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك بالتزامن مع استضافة جمهورية مصر العربية الدورة الرابعة عشر للمؤتمر العام لمنظمة الإيسيسكو، ووجه الجامعات للمشاركة في فعاليات هذا المنتدى.
شهد المجلس توقيع مذكرة تفاهم بين المجلس الأعلى للجامعات وشركة مايكروسوفت العالمية، تتضمن إطار مُتكامل للتحول الرقمي التعليمي بالجامعات المصرية، والتدريب على الحلول التقنية الحديثة لأعضاء هيئة التدريس والطلاب، ووقع مذكرة التفاهم، د. محمد لطيف أمين المجلس الأعلى للجامعات، والمهندسة ميرنا عارف مدير عام شركة مايكروسوفت مصر، وقدم المهندس عمرو المصري مدير قطاع التعليم لشركة مايكروسوفت، عرضًا تقديميًا حول تعاون الشركة مع الجامعات المصرية في مجال التحول الرقمي، وأبرز أحدث التقنيات المتاحة لأعضاء التدريس وطلاب الجامعات المصرية لتحقيق أقصى استفادة علمية.
واستعرض المجلس عددًا من تقارير المتابعة حول عدد من الموضوعات، شملت تقرير قدمه د. عادل عبدالغفار المستشار الإعلامي والمتحدث الرسمي لوزارة التعليم العالي، حول ما تم إنجازه بشأن إعداد مُحتوى تعليمي مُوحد لجميع الكليات والمعاهد، يُبرز سماحة الأديان ورسالتها الداعية إلى التعايش، وآداب الحوار بين البشر،  ضمن مُقرر القضايا المُجتمعية.
وافق المجلس على طلب وزارة الصحة والسكان بتجديد الإعفاء من التفرغ الدراسي للسادة أعضاء المهن الطبية (أطباء بشري – أسنان – صيدلة – تمريض)، العاملين بوزارة الصحة والسكان، والمسجلين لدرجتي الماجستير والدكتوراه بالجامعات المصرية، وذلك لمدة 6 أشهر، وإعادة النظر في هذا القرار بعد نهاية المدة، في ضوء الظروف التي تمُر بها البلاد بسبب جائحة كورونا.
أحيط المجلس باعتماد وزارة التربية والتعليم الإماراتية لعدد من الجامعات الحكومية والخاصة بجمهورية مصر العربية، وبهذا يُمكن للطلاب الإمارتيين الدراسة بها.
وافق المجلس على بدء الدراسة في كلية الحقوق جامعة كفر الشيخ، وكلية الطب البشري جامعة الأقصر، في العام الجامعي 2021-2022.
الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق