أهم الأخبارالأخبار

وزير التعليم العالى يبحث سبل دعم التعاون المشترك مع سفير اليابان بالقاهرة

وزير التعليم العالى يبحث سبل دعم التعاون المشترك مع سفير اليابان بالقاهرة

استقبل د. أيمن عاشور وزير التعليم العالى والبحث العلمى،  أوكا هيروشى سفير اليابان بالقاهرة؛ لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين فى مجالات التعليم العالى والبحث العلمى، وذلك بمقر الوزارة.

فى مستهل اللقاء، أكد الوزير على العلاقات المتميزة التى تربط بين مصر واليابان فى مجالات التعليم والتعليم العالى والبحث العلمى، والتى كان من ثمارها العديد من المشاريع التعليمية المشتركة، مشيرًا إلى مشروع الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا “E-JUST”، والذى يمثل إحدى أهم نتائج هذا التعاون، وصرح تعليمي متميز، حيث تعد جامعة بحثية حكومية ذات طبيعة خاصة، مؤكدًا متابعة العمل فى استكمال المرحلة القادمة من إنشاءات الجامعة والتوسع فيها.

وناقش الجانبان تفعيل مذكرة التفاهم الخاصة بالتعاون بين البلدين، وعقد المزيد من مشاريع التعاون المشتركة بين البلدين فى المجالات البحثية والأكاديمية.

كما بحث الجانبان التعاون فى الجامعات التكنولوجية، وأكد الوزير حرص مصر على الاستفادة من الخبرة اليابانية فى هذا المجال، مشيرًا إلى الأولوية التى تعطيها الوزارة لدعم الجامعات التكنولوجية الجديدة، وذلك فى إطار اهتمام الدولة بالتعليم الفنى.

وأكد الوزير أن الدراسة بالجامعات التكنولوجية المصرية تهتم بالجانب العملى، حيث تشتمل المناهج الدراسية على 60% تدريبًا عمليًا للطلاب بالتعاون مع شركاء فى قطاع الصناعة؛ وذلك بهدف تخريج طلاب مؤهلين للعمل مباشرة فى سوق العمل ومجهزين بالمهارات والقدرات التى تؤهلهم للمنافسة محليًا ودوليًا، مشيرًا إلى ترحيب مصر بالتعاون مع الجانب اليابانى فى تطوير البرامج الدراسية والتدريبية بالجامعات التكنولوجية.

وناقش د. أيمن عاشور مع السيد هيروشى تعزيز التعاون العلمى بين الجامعات المصرية والجامعات اليابانية، خاصة فى مجال التبادل الطلابى من خلال تنظيم زيارات طلابية، وتبادل أعضاء هيئة التدريس، وتقديم منح دراسية وعمل أبحاث علمية مشتركة خاصة فى المجالات البحثية ذات الاهتمام المشترك.

وأشار الوزير إلى العمل لعقد مزيد من اتفاقيات التعاون الثنائية وتفعيل الاتفاقيات الحالية بين الجامعات المصرية واليابانية، لافتًا إلى تجربة التعاون المثمرة بين جامعتى الجلالة وهيروشيما، وكذا التعاون المشترك مع جامعات عين شمس وأسوان والقاهرة.

ومن جانبه، أكد السيد هيروشى ترحيبه بدعم التعاون البحثى والأكاديمى مع مصر، ونقل الخبرات اليابانية فى مجال التعليم العالى والبحث العلمى إلى مصر، مشيرًا إلى الشراكة القوية بين الدولتين، واعتزاز اليابان بتجربة الجامعة المصرية اليابانية التى تمثل مركزًا تعليميًا وبحثيًا هامًا فى قارة إفريقيا، يعكس الخبرة اليابانية فى مجال التعليم، خاصة فى التخصصات الدراسية التى تقدمها ومن بينها؛ الهندسة، وعلوم الحاسبات والتكنولوجيا، والذكاء الاصطناعى، مؤكدًا على اهتمام اليابان فى التعليم بالعنصر البشرى، وانتقاء أفضل الطلاب وتقديم تدريب عملى يحقق لهم أعلى مستوى من التأهيل.

حضر الاجتماع، د.أشرف العزازى رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات، و د.هيثم حمزة رئيس الإدارة المركزية للبعثات والتمثيل الثقافى، ود. مصطفى رفعت مستشار نائب الوزير للاتفاقات الدولية

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق