أهم الأخبارمدارس

في استطلاع لاراء الطلاب واولياء الامور حول الاسئلة المقاليه.. الامتحان بعد اسبوعين ولم نتدرب علي الاسئله!!

طرحت داليا الحزاوي، مؤسسة جروب ائتلاف أولياء أمور مصر، سؤاًلا على أولياء الأمور عبر الجروب، قائلة: استعديتوا ازاي للاسئلة المقالية لامتحان نصف العام للصف الاول والثاني الثانوي ؟ وقد لاقي السؤال تجاوبا من اولياء الامور
فاجمع اغلب اولياء الامور ان مدارسهم لم تقم بتدريبهم علي مثل هذه النوعية من الاسئلة
فقالت ولي الامر : الاولاد فى اولى ثانوى هيمتحنوا بعد اسبوعين ومافيش تدريب على التاب اللى المفروض هيستخدموه وكمان بالاضافه للامتحان هيفتحوا منه الكتب والمفروض يتدربوا على كل حاجه لوحدها وعلى الاتنين مع بعض
واضافت اخري : فعلا الولاد تايهين و مش فاهمين يتعاملوا ازاى مع التابلت و لو فتحوا المنهج منه اثناء الامتحان ما كده ممكن الامتحان يتقفل.. هما لم يتم تدريبهم على اى شئ فيه
واستكملت ولي امر اخري : الولاد مش عارفين الأسئلة المقالية هتكون إزاي وعبارة عن اية ومفيش حد دربهم عليها والسنة اللي فاتت لماكانوا في أولي ثانوي مكنش الامتحانات فيها مقالي والمشكلة انه قبل الإمتحانات باسبوع يحدث تغيير مفاجيء لنمط الأسئلة وأولادنا مدربوش عليها

و اشارت الحزاوي : انه يجب علي المدارس مساعدة طلاب الصف الاول والثاني الثانوي علي التدريب علي الاسئلة المقالية في جميع المواد و الاهتمام بتنشيط ذاكرة الطلاب في كتابة مواضيع التعبير و الترجمة
واضافت الحزاوي : اننا نرجو من الوزارة الاهتمام بتدريب الطلاب علي كيفية تصفح الكتب الالكترونية من التابلت وتقسيم الشاشة وكيف يتم ذلك اثناء الامتحان من خلال فيديوهات مبسطة يتم نشرها
ونرجو من الوزارة تحميل امتحانات استرشادية للطلاب علي التابلت كنوع من التجربة للطلاب علي كيفية الاجابة وتصفح الكتب الالكترونية لكي يستطيع الطالب من خلالها معايشة اجواء الامتحان

وكانت وزارة التربية والتعليم، أعلنت أنه تقرر يحتوي الامتحان على قسمين، أحدهما “إلكترونى” يتم تصحيحه الكترونيا من اسئلة متعددة الاختيارات ويمثل 70% تقريبا من درجة المادة، ووالثاني “مقالى ورقى” يتم وضعه من قبل المديرية أو الإدارة التعليمية ويمثل باقي الدرجة للمادة (30٪؜) ويتم تصحيحه من قبل معلمي المدارس.

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق