أهم الأخبارتقارير وحوارات

جامعة المستقبل الاولى على الجامعات الخاصة والقاهرة الاولى على الجامعات الحكومية فى تصنيف QSالعالمى

 

ادراج 36 جامعة فى تصنيف QS العالمى لعام 2024

 

كتب_زكى السعدنى:

أعلنت مؤسسة QS البريطانية تصنيف الجامعات للمنطقة العربيه  ٢٠٢٤ ، وشمل التصنيف ٣٦ جامعة بجمهورية مصر العربيه .جاءت ٦ جامعات من ضمن أفضل ٥٠ جامعة عربيه وهم الجامعة الامريكيه بالقاهره وجاء  في المرتبه ١١ عربيا وجاء جامعة القاهره في المرتبه ١٢ عربيا  و جامعة عين شمس في المرتبه ١٧ عربيا ، و جامعة الاسكندريه في المرتبه  ٣٠ عربيا و جامعة المنصورة ٣٦ عربيا ، وجاءت جامعة المستقبل  في المرتبة ٥٠ عربيا

وبذلك تعتبر جامعة القاهره الاولي علي الجامعات الحكوميه و جامعة المستقبل الاولي علي الجامعات الخاصة. والجامعة الأمريكية الاولي علي الجامعات الاجنبيه.

والجدير بالذكر أن هناك تطور كبير في تصنيف الجامعات المصريه علي المستوى العالمي حيث تزايد عدد الجامعات التي صنفت في هذا التصنيف في خلال الخمس سنوات الماضيه من ٥ جامعات فقط الي ٣٦ جامعة في هذا الإصدار و  يقوم هذا التصنيف بتقييم الجامعات علي عدة معايير منها السمعة الاكاديمية،  و سمعة التوظيف ، والإنتاج البحثي والاستشهادات ، نسب أعضاء هيئة التدريس وغيرها من المعايير. الجدير بالذكر أن هذا التصنيف يصدر سنويا في شهر أكتوبر من كل عام وأعلن الدكتور أيمن عاشور، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ظهور نتائج تصنيف QS العالمي لجامعات الدول العربية، حيث تم إدراج 36 جامعة مصرية في هذا التصنيف لعام 2024، بزيادة 3 جامعات عن العام الماضي، ويشمل التصنيف ترتيب أفضل 223 جامعة على مستوى العالم العربي.

وأوضح الوزير أن الجامعات المصرية حققت تقدمًا جديدًا في نتائج هذا العام، مؤكدًا اهتمام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بتنفيذ تكليفات القيادة السياسية بالارتقاء بترتيب الجامعات المصرية والمؤسسات البحثية في التصنيفات الدولية، وتطبيق مبدأ المرجعية الدولية ضمن الاستراتيجية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي التي أطلقتها الوزارة في مارس 2023.

وأكدت د. عبير الشاطر مساعد الوزير للشئون الفنية والمشرف على بنك المعرفة، على أهمية دور بنك المعرفة المصري في توفير الكم الهائل من المصادر العلمية اللازمة للباحثين والعلماء المصريين وصُناع القرار من أجل تعزيز البحث العلمي في مصر، وتمكين المؤسسات البحثية أن تصبح معروفة عالميًا، فضلاً عن المساهمة في الارتقاء بتصنيف الجامعات والمؤسسات والمراكز البحثية دوليًا من خلال المجهود المبذول من فريق لجنة التصنيف بالجامعات المصرية في تتبع المعايير المختلفة بهذا التصنيف، ويأتي ذلك تماشيًا مع رؤية مصر للتنمية المستدامة 2030، والتي تستهدف المرجعية الدولية من أجل خلق جيل من خريجي الجامعات المصرية قادر على إحداث طفرة في كافة المجالات بمصر.

ومن جانبه، أكد د. عادل عبد الغفار المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي للوزارة، أن تقدم الجامعات المصرية في مؤشرات تصنيف QS، يرجع إلى سياسات البحث العلمي وزيادة تمويله، فضلاً عن التعاون مع الباحثين من دول العالم المختلفة، كما ساهمت جودة الأبحاث المشتركة في تسجيل عدد كبير من الاستشهادات، وبالتالي تمتعها بفرصة أكبر للنشر في مجلات عالية التأثير.وأضاف المتُحدث الرسمي أن تصنيف QS للدول العربية يقوم بترتيب الجامعات بناءً على عدة معايير منها السمعة الأكاديمية، وسمعة الخريجين بعد التوظيف، والإنتاج البحثي، والاستشهادات بالأبحاث العلمية التي تنشرها الجامعة، وكذلك عدد الأبحاث التي ينشرها أعضاء هيئة التدريس بالجامعة بالنسبة لأعداد هيئة التدريس، ونسبة أعضاء هيئة التدريس والتعاون الدولي، وعدد أعضاء هيئة التدريس الحاملين لدرجة الدكتوراه وعدد الأساتذة والطلاب الأجانب بالجامعة، وتأثير الموقع الإلكتروني للجامعة.

 

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق