أهم الأخبارتقارير وحوارات

بالصور ..احتفال أسطورى لخريجى الالمانية بالقاهرة

الدكتور اشرف منصور ..الجامعة نجحت خلال عمر قصير أن تكون منارة تعليمية مصرية المانية

الجامعة الالمانية بالقاهرة تحتفل على مدار ال3 أيام
بحفلات تخرج أبنائها دفعة عام 2021-2022

كتب زكى السعدنى

​شهد  حرم الجامعة الالمانية بالقاهرة ​ إعتباراً من مساء اليوم الجمعة​ الموافق​ 30 من شهر سبتمبر الحالى 2022 ولمدة ثلاث أيام متتالية حفلات اسطريه لتخريج طلاب العام الدراسى​2021-2022  تحت رعاية الدكتور اشرف منصور رئيس مجلس أمناء الجامعة والمؤسس الاول لها بدء اليوم الاول من الاحتفال بتكريم طلاب كلية تكنولوجيا الإدارة – العلوم التطبيقية و الفنون​ -الحقوق والدراسات القانونية​ ، واليوم الثاني السبت طلاب كلية هندسة وتكنولوجيا الإعلام ، هندسة و تكنولوجيا المعلومات ، هندسة وعلوم المواد ، ​ واليوم الثالث الأحد كلية الصيدلة والتكنولوجيا الحيوية​ ​ ، برنامج الهندسة المعمارية​ -​ برنامج الهندسة المدنية ، كما سوف يتم تكريم الحاصلين على درجات الدكتوراة والماجستير .

وبدات مراسم الإحتفالية​ بالسلام​ الجمهورى المصرى والألمانى ، اعقبها​ كلمة ترحيب​ من  الدكتور أشرف منصور المؤسس الأول و رئيس مجلس أمناء الجامعة الذى عبر عن سعادته بتخرج دفعة جديدة من طلاب الجامعة الألمانية وهم يعدون هدية لمصر والعالم، مقدماً الشكر للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي لما يبذله من جهود في دعم كل مشروعات التنمية في مختلف المجالات.

وقال الدكتور أشرف منصور – في كلمته خلال احتفال الجامعة الألمانية بالقاهرة بتخريج دفعة جديدة من الطلاب والتى تستمر على مدى 3 أيام – إن فرحتنا اليوم مضاعفة لانها تتزامن مع الاحتفال بمرور 20 عام على انشاء الجامعة الالمانية بالقاهرة و 10 سنوات على افتتاح فرع الجامعة الألمانية في برلين ، فقد نجحت الجامعة الألمانية في هذا العمر القصير خلال 20 عاما ان تكون منارة تعليمية مصرية ألمانية ، فنحن نمثل 40% من اجمالي عدد الطلاب المسجلين للحصول على شهادة المانية خارج حدود دولة المانيا على مستوى العالم طبقا لتقارير الهيئة الألمانية للتبادل العلمي ، وهي الجامعة الالمانية المتكاملة الاولى ومازالت الوحيدة خارج حدود دولة المانيا التي تقوم بمنح جميع الدرجات العلمية شاملة البكالريوس و الماجستير و الدكتوراه و الاستاذية طبقاً للمعايير الألمانية في اكثر من 103 برنامج دراسي ، كما استطاعت الجامعة خلال ال20 عاماً الماضية إيفاد ما يقرب من 20 ألف طالب للدراسة او التدريب في فرع الجامعة الالمانية ببرلين او الجامعات و مراكز البحوث الألمانية المختلفة.
ونوه الى ان تلك الاحتفالات تتزامن أيضاً مع الاحتفال بمرور 70 عاماً على العلاقات الدبلوماسية بين مصر و المانيا فكل التهنئة للدولتين ، كما تحتفل المانيا بعيدها القومي يوم 3 اكتوبر ، كل هذه المناسبات المجتمعة تمثل عمق العلاقات المصرية الالمانية ، و لاسيما العلاقة الثقافية و العلمية التي تمتد لاكثر من 150 عاماً متمثلة في الجهات المتعددة منها المدارس الالمانية ومعهد جوته و الهيئة الالمانية للتبادل العلمي و الغرفة الالمانية للصناعة و التجارة  ، ومعهد الاثار الالماني ، الجامعات الالمانية بمصر.
وتابع منصور قائلاً ” عندما ننظر الى حجم انجازات جامعتنا الشابة تصبح كل تلك الاحتفالات المتزامنة هي انعكاس لجهد وعطاء جميع الفاعلين المؤسسين للجامعة ، وقد اختصرنا الزمن بما قد لا يستطيع اخرون الوصول اليه في عشرات السنوات ، فنحن نحتفل اليوم برحلة كفاح و نجاح جامعة ترتكز على اسس ومبادئ الاحترام ، الحيادية ، الاتاحة لجميع الموهوبين بخلاف خلفياتهم الإجتماعية او السياسية او الايدلوجية او الدينية ، وهي جامعة غير هادفة للربح ، يمثل العلم و البحث العلمي جوهر اساسي لعملها.
ونوه منصور إلى أن الجامعة الألمانية تحتفل اليوم بتخريج 2229 من الطلاب الحاصلين على درجات البكالوريوس والماجيستيرو الدكتوراه في مختلف التخصصات، وأن اليوم ونحن نحتفل بتخريج طلاب كلية الحقوق والدراسات القانونية نقدم الشكر للدكتور مفيد شهاب وزير التعليم العالي الأسبق و  الشكر للدكتور مايكل ينش العميد المؤسس للكلية  و أعضاء المجلس الاستشاري للكلية و الهيئات القانونية و القضائية ، حيث يلزم للطالب الذي يريد الالتحاق بكلية الحقوق والدراسات القانونية أن يمر بأربعة اختبارات، فاليوم نحتفل بتخريج طلاب 3 دفعات 2020 و2021 و2022 ، فهم خلاصة تجربة تعليم ألمانية تم نقلها إلى مصر، فكل طالب لديه القدرة على الدخول في سوق العمل لان الجامعة تحرص على انتقاء الطلاب المتفوقين للإلتحاق بها.
وتابع، إن الجامعة الألمانية حققت العديد من الإنجازات على مستوى التعليم و التنمية و التعاون الإقتصادي و الثقافي وعلى مستوى  المجتمع المصري و الألماني و الأفريقي و الأوربي، ، وأن الجامعة نجحت في تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص ، والشفافية في مبدأ القبول والمنح المقدمة للمتفوقين في مصر وخارجها، وقدمت الجامعة 479 بحث ممول، على مدى 9 سنوات، كما قدمت الجامعة مجموعة من الشخصيات البارزة في مختلف المجالات.
وذكر الدكتور أشرف منصور أن الجامعة الألمانية قدمت العديد من المشروعات للمجتمع المصري في مجال التعليم والتأهيل وتبسيط العلوم، كما تدعم مصر بكل قوة و بكل مواردها و علاقاتها بمشروعات تنمية محافظات مصر مثل محافظات الاقصر وأسوان والأسكندرية وشرم الشيخ ومحافظة جنوب سيناء عمرانيأ وسياحياً وتكنولوجيأ ، فقد تم تكليف الجامعة رسمياً من قبل الدولة المصرية لتطوير و إعادة اكتشاف الذات المصرية و اعداد الهوية البصرية اللازمة و الخاصة لكل محافظة مصرية ـ وان تكليف بهذا الحجم لم تتشرف به من قبل اى مؤسسة على مستوى العالم سواء خاصة او عامة ،  ان هذا التكليف له رهبة و مسئولية كبيرة  ولكن التعاون مع الهيئة الهندسية ازال الرهبة حيث وجدنا من جانبهم نفس الرغبة في الجودة و الانجاز و الدقة في التنفيذ و الالتزام بالتصميمات و الاوقات المحددة للتنفيذ على اعلى المستويات العالمية ،  أدعوكم لزيارة الأقصر و أسوان و محافظة جنوب سيناء لتروا الإنجازات الرائعة هناك على أرض الواقع ،  و شرم الشيخ الآن تستعد لإستقبال الحدث العالمي الكبير و هو مؤتمر المناخ العالمي : “فعلا تنمية حقيقية على أرض مصر”،  و ايضا جاري العمل بالأسكندرية/ وهذا إنجاز متمثل في أركان الدولة المصرية ، شرف كبير للجامعة الالمانية مشاركة الهيئة الهندسية في ما تم انجازه وما سوف يتم انجازه،  و في هذا الصدد أقدم شكر خاص للسيد عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية على الثقة الغالية في الجامعة الالمانية و تحية للهيئة الهندسية للقوات المسلحة و  اهنئ جميع الكليات المشاركة في هذا العمل التطوعي في حب الوطن ، مبروك للجامعة الالمانية على الإنجاز .
شارك في الاحتفالية عدد من المحافظين والوزراء و الهيئات القضائية في مصر و الخارجية المصرية وعدد من سفراء الدول الأوروبية والأفريقية والعربية،الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ، وعمداء الكليات المؤسسين والمشاركين وعدد من أعضاء مجلسي الشيوخ والنواب، والبرلمان الألماني وممثلي الهيئات العلمية والاقتصادية في ألمانيا، وممثلي الهيئات و المدارس الألمانية في مصر وعدد من الشخصيات العامة والإعلاميين.

أقيمت الاحتفالات بحضور أعضاء مجلس الأمناء و الدكتور ياسر جمال حجازى رئيس الجامعة و نواب رئيس الجامعة وأعضاء مجلس الجامعة​ وأعضاء هيئة التدريس ، ​ ووفداً رفيع المستوى من الجانبين المصري و الألماني ، روؤساء وعمداء الجامعات الراعية للجامعة أولم و شتوتجارت ومانهايم و تونبنجن ، و الهيئة الألمانية للتبادل العلمي ، السفارة الألمانية في مصر، ​ والعديد من الوزراء في مصر و ألمانيا ، وأعضاء هيئات التدريس بالجامعات المصرية والالمانية ،​ كما يشهد الحضور مشاركة رؤساء مجلس إدارة ورؤساء تحرير الهيئات الصحفية و الإعلامية وأولياء​ أمور الخريجين.

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق