أهم الأخبارجامعات

إعلان جدوال تسكين الطلاب القدامى المغتربين والوافدين بالمدن الجامعية بجامعة القاهرة 

د. الخشت:لازيادة في رسوم الإقامة واعفاءات لغير القادرين والتطعيم شرط لتسكين الطلاب
 5 مدن جامعية تستوعب14الف طالب والأولوية لتسكين الطالبات وتطبيق صارم للإجراءات الاحترازية.
تطوير شامل للمدن الجامعية وبنية تكنولوجية متقدمة وشاشات وريسيفرات وتعقيم المدن وكواشف حرارية للتأكد من سلامة الطلاب.
كتب زكى السعدني
بدأت مدن جامعة القاهرة، في إعلان جداول التسكين لبدء اجراءات استقبال وتسكين الطلاب القدامى للإقامة بها خلال فترة الدراسة بالعام الجامعي الجديد 2021 – 2022، وفقًا لجداول التسكين بكل مدينة، على أن يتم تسكين الطلاب المستجدين وإعلان جداول تسكينهم لاحقًا بعد الانتهاء من إجراءات الالتحاق بكلياتهم.
وأوضح الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، أن المدن الجامعية التى تتسع لنحو 14 ألف طالب وطالبة من مختلف المحافظات والدول العربية والأجنبية، أنهت استعداداتها لإستقبال الطلاب، بعمليات تعقيم موسعة، والاستعانة بالكواشف الحرارية وأجهزة التعقيم على بواباتها للكشف على الطلاب والاطمئنان على خلوهم من فيروس كورونا المستجد قبل تسكينهم، مشددًا على أنه سيقتصر الإقامة بالمدن الجامعية على الذين تلقوا التطعيم فقط.
وأكد رئيس جامعة القاهرة، أنه لا زيادة في مصروفات المدن الجامعية هذا العام، على الرغم من زيادة تكلفة الإقامة والإعاشة التي تتحملها الدولة والجامعة عن الطلاب، مشيرًا إلى استيعاب أعداد الطالبات للحفاظ عليهن من السكن الخارجي ومن مشقة السفر والعودة يوميًا مع مراعاة الإجراءات الاحترازية للحفاظ على سلامة الجميع.
ووجه الدكتور محمد الخشت، بتوفير الرعاية الطبية الفائقة للطلاب، واتخاذ جميع التدابير الاحترازية اللازمة لمنع العدوى والحفاظ على سلامة الطلاب، كما وجه بتقديم وجبات جافة وطازجة يختار منها الطلاب حسب رغبتهم، مشيرًا إلى أن التغذية ستكون مجانية لغير القادرين.
وأكد الدكتور محمد الخشت، أن المدن الجامعية ليست مجرد سكن للطلاب المغتربين فحسب وإنما هى بمثابة الأسرة البديلة فى تقديم الرعاية للطلاب والطالبات فى جميع النواحى العلمية والثقافية والرياضية، موضحًا حرص الجامعة على توفير الخدمات والأنشطة التى تجعل من المدن الجامعية أماكن معيشية فاعلة للطلاب.
جدير بالذكر أن جامعة القاهرة بها 5 مدن طلابية هي: مدينة الطالبات بميدان الجيزة، ومدينة الرعاية للطالبات ببولاق، ومدينة سكن كلية التمريض، ومدينة الطلبة بمنطقة بين السرايات، ومدينة الطلبة بالشيخ زايد، وشهدت هذه المدن خلال الأعوام الماضية عمليات تطوير شملت رفع كفاءة البنية التحتية التكنولوجية، وتوفير شبكة إنترنت لاسلكي بمدينة الطلبة بمنطقة بين السرايات ومدينة الطالبات بالجيزة ومدينة الطالبات بالرعاية، وتركيب شاشات وريسيفرات وأطباق استقبال القنوات الفضائية بكل الغرف.
الوسوم

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق