أهم الأخبارجامعة

جامعة المستقبل تفتح ابوابها لقبول طلاب جدد بكليات الجامعة فى الفصل الثانى

 

 

 

تطبيق المعايير الدولية فى تنمية مهارات الطلاب وتاهيلهم لاسواق العمل المحلية والخارجية

 

 

اعلنت جامعة المستقبل فتح باب القبول للفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 2022/2023 بدءًا من يوم السبت الماضى وحتى يوم 9 فبراير القادم وفقا لقرار المجلس الاعلى للجامعات الخاصة والاهلية برئاسة الدكتور ايمن عاشور وزير التعليم العالى .اكد الدكتور عبادة سرحان رئيس الجامعة .

أن التقدم يشمل كافة الكليات التى يوجد بها اماكن شاغرة واضاف ان أن التقدم يكون مباشرة من خلال بوابة الجامعة الإلكترونية، وفي حال قبول الطالب، فعليه التقدم بكافة مستنداته الورقية للجامعة، مؤكدًا أن التقدم يكون على الأماكن الشاغرة بتلك الكليات وعلى الكليات القائمة بالفعل، موضحًا أن التقدم سيكون وفقًا للحدود الدُنيا المعمول بها في الفصل الدراسي الأول، وأن الأولوية في القبول لأسبقية التقدم، والأعلى مجموعًا.

 

 


وصرح الدكتور عبادة سرحان رئیس الجامعة، بأن مجلس امناء الجامعة برئاسة الدكتور خالد العزازى رئيس المجلسش يعمل من أجل التطویر والتحسین الدائم للعملیة التعلیمیة تبعا للخطة التي تتبناھا جامعة المستقبل.

وأضاف، أنه تم توقيع العديد من الاتفاقيات  تھدف إلى تنمیة مھارات الطلاب لمواكبة سوق العمل وبناء كوادر قادرة على تنمیة المجتمع ، مما یخلق صیدلي ناجح ملم بكل نواحي وأوجھ العملیة الصیدلانیة.

واشار الى حصول الجامعة على خمسة نجوم في تصنیف الQS العالمي وھو أعلي تصنیف یمكن الحصول علیھ. كما یذكر أن جامعة المستقبل تتصدر قائمة الجامعات الخاصة بمصر)المركز الأول( والرابعة علي مستوي الجامعات المصریة الحكومیة والخاصة تبعا لتصنیف QS العالمي، وتعتبر جامعة المستقبل من أبرز الجامعات الخاصة المصریة لكونھا من أنجح مؤسسات التعلیم العالي، وسبق وحصلت على العدید من المراكز المتقدمة في التصنیفات العالمیة لجودة التعلیم على المستوى العالمي والعربي والإفریقي.

وتتمیز جامعة المستقبل بالكلیات والبرامج المتنوعة التى تتناسب مع حاجات سوق العمل الإقلیمى والمحلى والعالمى من خلال الكلیات المھمة التى تضمھا وھى كلیة الصیدلة، وكلیة طب الفم والأسنان، وكلیة الھندسة والتكنولوجیا، وكلیة الاقتصاد والعلوم السیاسیة، وكلیة التجارة وإدارة الأعمال، وكلیة الحاسبات وتكنولوجیا المعلومات.

واستوفت الكلية المعايير القومية القياسية التي أهلتها وبقوة للاعتماد من قبل الهيئة القومية لضمان جودة التعليم، موضحا أن كلية الصيدلة والتصنيع الدوائي توفر مناخ يضمن تقديم صيدلى متميز حيث أن دور الصيدلي في مجال الرعاية الصحية وفقًا للمعايير العالمية يتعاظم يومًا بعد يوم، مشيرا إلى أن الكلية تلتزم في رسالتها بتخريج صيدلي طبقًا للمعايير القومية الأكاديمية المرجعية القياسية يلبي احتياجات سوق العمل المحلي والإقليمى والتصنيع الدوائي المتطور وإجراء بحوث علمية مبتكرة بداية من البحث عن الأدوية الحديثة من أصل نباتي أو حيواني أو تلك التي يتم تشييدها معمليًا، وكذلك المساهمة الفعالة في تطوير صناعة الأدوية باستخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة هذا بالإضافة إلى القدرة على تقديم خدمات مجتمعية وتدريب واستشارات علمية في إطار قيم أخلاقية ويتعامل الطالب خلال الدراسة مع تجهيزات وآلات معملية متطورة بالإضافة إلى مستشفى الجامعة التي تلبي حاجة التدريب على الصيدلة الإكلينيكية بمعرفة صفوة من الأكاديميين الأخصائيين المشهود لهم بالكفاءة.

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق