أهم الأخبارالأخبار

بتعاون مصري الماني : ورشة عمل بالألمانية بالقاهرة لتدوير المخلفات الزراعية وتحويلها لمنتجات خشبية

 

نُظم بمقر الجامعة الألمانية بالقاهرة ورشة عمل بخاصية الفيديو كونفرانس ضمت كليات الهندسة وعلوم المواد ، العلوم التطبيقية و الفنون ، قسم العلوم الأساسية بالجامعة ، وكلية علوم البيئة جامعة دريسدن التقنية بألمانيا و جامعة اّخن للعلوم التطبيقية و جامعة تسفيكاو للعلوم التطبيقية بألمانيا ، ومركز بحوث وتطوير الفلزات، جاءت حول ” التصنيع الإضافي – الطباعة الثلاثية الأبعاد لتطبيقات استبدال الأخشاب ” ، حيث ناقش الجانبان المصرى والألماني ثمار التعاون معاً الذى أستغرق 6 أشهر ويستمر لمدة عامين قادمين لبحث سبل الاستخدام الامثل للمخلفات الزراعية ” قش الأرز – زعف النخيل -جذوع الأشجار – مصاصة القصب “من خلال إعادة تدويرها بإستخدام تقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد لتحويلها إلى منتجات خشبية صديقة للبيئة .
أوضح ذلك الدكتور أحمد عبد العزيز نائب عميد كلية هندسة و علوم المواد و المنظم لفاعليات اعمال الورشة التى ضمت الدكاترة مصطفى بركة عميد كلية هندسة و علوم المواد ، أنك كلنجنر الأستاذة بالكلية ، أحمد وهبي نائب عميد كلية العلوم التطبيقية و الفنون ، وتابع أن فريق العمل حرص على إعادة اكتشاف ھذه الخامات المحلية برؤیة جديدة من خلال إستخدام تقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد التي تعد احد أهم أشكال تكنولوجيا التصنيع بمواصفات ميكانيكية وفيزيائية متعددة، لافتا إلى أن إستخدام هذه التقنية تعتمد على طحن المخلفات جيداً و أدخالها إلى الطابعة المزودة بنموذج افتراضى “رقمى” تم إعداده على جهاز الحاسوب لهيئة التصميم المراد تطبيقه ليقدم نماذج من المنتجات الخشبية الغير تقليدية من حيث المظهر و الكفاءة الوظيفية من الاثاثات المنزلية كالمقاعد – المناضدد – المكاتب–أسرة خشبية – لعب خشبية للأطفال – غرف نوم – غرف سفرة ، وتعد تلك التقنية أحدث الحلول الفاعلة للأستفادة من هذه المخلفات ما يساهم في تصنيع منتجات ذات قيمة مضافة يتزايد الطلب على إقتنائها محلياً و دولياً و تكون مصدراً لتطور ونمو اقتصاد الدولة ، علاوة على المساهمة في تشغيل ايدي عاملة بنسبة أكبر .
وأضاف إلى أن المشروع جاء بتمويل من قبل الوزارة الاتحادية للتعليم والبحث بألمانيا و هيئة تمويل العلوم و التكنولوجيا و الإبتكار بمصر بهدف تعظيم الاستفادة من الخبرات التكنولوجية الألمانية في مجال التعليم الجامعي والفني في ضوء ما توليه الدولة من أهمية قصوى لتطوير منظومة التعليم في مصر وتطلعها إلى إقامة شراكة مع الجانب الألماني في هذا الإطار لتوطين الصناعات ، حيث زود الجانب الألماني كليات الجامعة المشاركة بالتصاميم الخاصة اللازمة لتنفيذ جهاز مماثل ثلاثى الابعاد.

الوسوم

موضوعات ذات صلة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق